شباب ضد الاحتلال

هذا المنتدى موجه الى الشباب الذي يعي دوره في خدمة هذه الأمة. الى الشباب الذي لا يقف شيء في وجه طموحه للنهوض بأمته. واما المتخاذلون فلا مكان لهم هنا على الاطلاق.
فمرحبا بكم يا شباب هذه الأمة الابطال.
شباب ضد الاحتلال

منتدى عربي عام مناهض للحرب الواقعة على العراق والاحتلال الصهيوني لفلسطين


ونجزم اذا ما اردنا... وهبنا الله القدرة على الجزم ******* وذوي عزائم نحن ... فقيل فينا على قدر اهل العزم ******* واذا نفذ الصبر منا ...عصفنا بالمعتدي.. عاصفة الحزم
شباب ضد الاحتلال. هم نفسهم الشباب الذين يبنون الحضارة ويساهمون في بناء الوطن. لقد اخذنا على عاتقنا هذه المهمة وهي ليست كرما منا بل هي واجب علينا, من هذا المنطلق عمدنا الى تثقيف انفسنا والتزود بالعلم والمعرفة والايمان لبناء الوطن من جهة و لمجابهة عدونا الجبان ورص الصفوف من جهة اخرى حتى لا يبقى لهذا العدو مكان بيننا في الوطن ولكي يولى الادبار مهزوما مذحورا يجر اذيال الخيبة

شعار المرحلة

اذا كانت النفوس كباراً تعبت في مرادهل الاجسام

المواضيع الأخيرة

» رجال كبار
السبت أغسطس 12, 2017 7:58 pm من طرف عربي

» صراع الحكم في الغابة
السبت يونيو 24, 2017 8:08 am من طرف عربي

» طخ حكي
السبت مايو 20, 2017 4:45 am من طرف عربي

» جوهرة انتِ
الجمعة مارس 17, 2017 5:41 am من طرف عربي

» نخوة العرب
الأحد مايو 15, 2016 8:11 pm من طرف عربي

» اداب الحديث
الأحد مايو 15, 2016 8:10 pm من طرف عربي

» ميدان رابعة العدوية
الأحد مايو 15, 2016 8:09 pm من طرف عربي

» صلة الدم
الأحد مايو 15, 2016 8:08 pm من طرف عربي

» احتاج الى..
الأحد مايو 15, 2016 8:08 pm من طرف عربي

» اغضب
الجمعة مارس 04, 2016 10:37 pm من طرف عربي

نشيد الهمة

بير السبع رح ترجع - حيفا ويافا رح ترجع- ما بينفع معهم سلام ما ينفع غير المدفع- خلي الايمان سلاحك وارفعلي راسلك ارفع- احنا شعبك يا فلسطين لغير الله ما نركع- ................. ليس مجرد نشيد او شعار انما هو منهج نؤمن به ونؤمن بحتميته لأن الله وعدنا بأن النصر لنا ما دمنا متمسكين بحبله

رحيل القائد

ان اغتيال الشهيد القائد صدام حسين ليس مجرد اغتيال قائد انما هو محاولة لكسر عنفوان الأمة العربية والاسلامية باغتيال احد رموزها الذي كان يسعى بها للمجد في رسالة الى بقية القادة ان لا تسعوا للمجد واسعوا للثراء والسلطة فقط. نحن ندرك دورنا الحضاري في هذا الكون ولن ننساه وسنعمل جاهدين لنعود الى الصف الاول باخلاقنا وعلمنا ووحدتنا وتمسكنا بديننا ولغتنا وثقافتنا وتصدينا لكل من يقف بوجهنا في طريقنا الى الحرية والاستقلال

    قصة قصيرة

    شاطر
    avatar
    عربي
    رواد العرب
    رواد العرب

    عدد المساهمات : 1540
    تاريخ التسجيل : 21/04/2009
    14102014

    قصة قصيرة

    مُساهمة من طرف عربي

    في يوم من الايام وفي احدى الغابات هجم مجموعة من الصيادين على الغابة. كان يصطادون الاسود فقط. خيموا في الغابة اسبوعين اصطادوا فيها معظم الأسود. واجتمعت حيوانات الغابة حتى تتباحث في الأمر ومن سيقود الغابة بعد ان تم اصطياد الأسد الكبير. وخصوصاً ان الصيادين اعتادوا القدوم للغابة كل عام او اثنين ليصطادوا الاسود.
    وكان من بين الحاضرين الثعلب الذي اخذ يخطط ويدبر منذ اليوم الأول الذي بدأت فيه الغابة تتهاوى.
    اجتمعت كل حيوانات الغابة وبدأ الجميع يتهامس هنا وهناك وعلت الضجة في المكان. وبعد قليل بدأ الاجتماع بصيحة من احد الفيلة فعم الصمت ارجاء المكان.
    فتقدم اكبر الأسود المتبقية سناً وقال: يا اهل الغابة لقد علمتم بالمصاب الجلل الذي اصابنا والحملة الشرسة الأخيرة التي تقاد ضد عائلتي انا تحديداً ونظراً لان زعيم الغابة الان يقبع خلف القضبان في الاسر فانني اتشرف بأن اتحمل المسؤولية حتى يعود هو ويمارس عمله من جديد. هل من معترض على ما اقول؟
    عم الصمت المكان صمت لم يكسره الا صوت الثعلب الذي طالب بأن يتحدث لأمر هام جداً.
    سمح الأسد للثعلب بأن يتحدث. لكن الثعلب قال لن يسمعني الجميع ان تحدثت من مكاني. ارجوان تأذن لي ان اتحدث من المنصة حتى تصل رسالتي للجميع. اذن الاسد للثعلب فركض الثعلب الى المنصة وقال: يا اهل الغابة اود منكم ان تصغوا الي جيداً. لطالما سارت هذه الغابة وفق نظام معين وقوانين نظمت لنا الحياة. قوانين تراكمت عبر السنين ورثناها عن اجدادنا كل اجدادنا من كل المنابت والأصول. لقد كان لحكمتهم دوراً في استمرار الحياة واستقرارها لتصل الينا هذه الغابة عامرة بالأمن والاستقرار والتفاهم والتشاور.
    انا من مؤيدي الحركة التصحيحية التي انتهجتها هذه الغابة من دون الغابات. وانا اؤيد ان يكون صديقي الأسد في سدة الحكم حتى يعود الزعيم. ولكن دقائق قليلة من التفكر قد تجنبنا وبالاً وكوارث ستعصف بنا ان قمنا باتخاذ هذا القرار.
    يا سادة ان سدة الحكم تحتاج الى استقرار. فتغير الرئيس يضعف غابتنا ويجعلها مطمعاً لمن هم حولنا. ولا اذيع سراً بالحديث عن محاولات الاختراق التي تعرضنا اليها خلال الايام الماضية. ولا يخفى عليكم ان الصيادين مستمرون في كل عام في حملاتهم لاصطياد الأسود. وعليه فان علينا ان نضع حلياً جذرياً يرضي جميع اهل الغابة. ولقد بذلت جهدي مع الشرفاء والغيورين من ابناء هذه الغابة لنخرج بحل ينهي هذه المأساة واذا سمحتم لي سأطلعكم عليه ولكن بعد ان اخذ الاذن منكم.
    وافق الجميع على ان يسترسل الثعلب في حديثه ويقول ما عنده.
    عندها طلب الثعلب من الأسد ان ينزل من المنصة كي يستريح لأن وقفته هنا طالت, نظر الاسد الى الثعلب بغضب, وقبل ان يتكلم الاسد قال الثعلب: لا اريد ان تكون واقفاً معي هنا على المنصة فانهم سعتقدون ان ما سأقوله هو ترتيب بيني وبينك واذا لم يعجبهم الحديث فانهم سيسخطون عليك, وانت لست في وضع يسمح لك ان تصنع اعداء.
    نزل الأسد من على المنصة وبقيت للثعلب وحده, الذي قال: شكراً لكم لأنكم وثقتم بي واتحتم لي الفرصة لأتحدث. اما حديثي فسينصب على ما خرجت به مع مجموعة من اهل الغابة الشرفاء الذي كان مفاده ان يتم عمل تغيير جذري ذكي ومدروس في نظام الحكم. بحيث تنفرد غابتنا كما كانت من قبل في التعامل مع المتغييرات باسلوب عبقري ومحنك. وكما عمل اجدادنا من قبل حان الوقت لنعمل ونخطط من اجل مستقبل افضل ومن اجل استقرار يدوم للاجيال القادمة.
    لم يكن كلام الثعلب واضحاً فتعالت الصيحات المطالبة منه بأن يوضح حديثه ويكون اكثر تفصيلاً.
    نظر الثعلب الى الجموع ورفع يده بصمت فعاد الهدوء سيد الموقف. سأشرح لكم بالتفصيل ولكن تذكروا ان ما سأقوله ليس مني انا وحدي بل هو رأي خيرة اهل الغابة ايضاً. ساتحدث واسمعوني للنهاية ومن ثم ساترك لكم الامر لتقرروا ما ترونه مناسباً. وافق الجميع على الاستماع للنهاية. وعندها قال الثعلب.
    كما قلت لكم من قبل ان الحكم لا يقبل الا الاستقرار. الاستقرار هو ما يميز الحكم ليكون هناك شعور بالامن والطمأنينة. ولذلك كانت خطتنا تقتضي ان يبقى الأسد في الحكم ولكن لا يبقى في المشهد الحقيقي.
    عمت الفوضى المكان وتعالت الصيحات وزمجر الأسد وصعد على المنصة يريد ان يعصف بالثعلب. الا ان الثعلب صاح بهم "الم تعدوني ان تسمعوني للنهاية"؟ انا خرجت هنا باذنكم وتحدثت باذنكم واستسمحت الأسد ولم اقم بعمل ينافي العرف المتداول بالغابة. اريد منكم فقط دقائق لأكمل الحديث. نظر الأسد الى اهل الغابة فوجدهم يتوقون لسماع ما يريد الثعلب ان يقوله. فقال الأسد سأعطيك الفرصة لتقول ما عندك.
    اكمل الثعلب حديثه بقوله "صدقوني ان اعظم الافكار تكون مستهجنة حين نسمعها للمرة الأولى لكن حين نتدبرها ونفكر فيها سنكتشف عظمتها. الخطة تقوم على ان يبقى الأسد زعيم الغابة. ولأن الأسد زعيم الغابة على جميع افراد الغابة واجب ان يفتديه بالغالي والنفيس وان يعملوا فكرهم من اجل حمايته لأن حماية الأسد هي حماية لمجتمع الغابة. ومن هذا المنطلق قررنا ان يكون الزعيم في مكان امن لا يتنبأ به أحد ولا يعرفه أحد حتى اهل الغابة انفسهم.
    شعر الأسد بالذنب لأنه تسرع وكاد ان يقوم بعمل لو قام به سيكون من النادمين عليه الان. اذ ان الثعلب كان يتحدث لصالحه وخوفاً عليه.
    اكمل الثعلب "وحتى لا يشكك احد في مصداقيتنا او يتهمنا بأننا نسعى الى السلطة ها انا اقولها بمليء في واعلنها امامكم ان الأسد هو زعيمنا وانصبه اليوم الزعيم الجديد لغابتنا واريدكم ان تزلزلوا الغابة بصيحات التأييد".
    وبالفعل امتلأت الغابة بالصيحات المعبرة عن الفرح لتنصيب الزعيم الجديد. واحتضن الأسد الثعلب وشكره.
    وبعد ان انتهى الجميع من التعبير عن فرحتهم. عاود الثعلب ليرفع يده من جديد معلنا نيته اكمال حديثه.
    اما الان وقد صارلنا زعيم فانه من العار علينا ان نتخلى عنه او نتركه لقمة سائغة للصيادين. لذلك اطلب من الزعيم ان يختار متحدثاً باسمه لينوب عنه في التواصل مع باقي افراد الغابة. واما انا فقد انتهى دوري هنا وسانزل لاعود واقف معكم. وبالفعل نزل الثعلب ووقف بين اهل الغابة. وترك الكرة في ملعب الأسد ليختار من ينوب عنه.
    ونظر الجميع للأسد وكلهم فضول لمعرفة على من سيقع الاختيار. لم يكن الأسد مستعداً لهذا الموقف الذي وضعه فيه الثعلب وبدت عليه ملامح القلق من هذا الموقف الذي وجد نفسه فيه لا يدري ما يقول او يقرر الا تأجيل اختيار النائب حتى يوم الغد.
    انصرفت جميع الحيوانات وهي تتحدث عن جرأة الثعلب وذكائه ونبله وتفانيه من اجل خدمة الغابة حتى ان الحديث عن الثعلب غطى على الحدث الكبير الا هو تنصيب الأسد زعيماً جديداً للغابة.
    نادى الأسد على الثعلب واخبره انه يريد ان يتحدث معه في أمر هام. وكان السؤال الأول للثعلب من قبل الأسد "من هم رفاقك الذين شاطروك هذه الفكرة"؟
    فرد الثعلب على الأسد "في الحقيقة ايها الزعيم اني حرصت على ان انال الفرصة لاتحدث لاهل الغابة من اجل ان يقتنعوا في وجوب حمايتك والدفاع عنك. ولو اني قلت لهم اني انا الوحيد الذي قررت هذا لما استمعوا الي باهتمام كالاهتمام الذي ابدوه حين قلت لهم ان هناك مجموعة من خيرة ابناء الغابة يساندوني فيما اقول وانهم شاركوني في صناعة هذا القرار"
    فسأل الاسد سؤالاً توكيدياً "اذا لم يكن خيرة ابناء الغابة الا انت وانت وحدك فقط؟"
    رد الثعلب "نعم يا سيدي بكل تواضع, انت الان في سدة الحكم وهذا يعني انك يجب ان تدرك ان الأمور ليست كما كانت عليه عندما كنت واحداً من الرعية. انت الان مستهدف. وقد يكون من يستهدفك اقرب الناس اليك. فعليك ان تحرص ان تبدو قوياً متماسكاً مدعوماً ممن هم حولك. ولا تبدي لأهل الغابة الضعف يوماً لأن ذلك سيجعلهم يعتقدون انك غير مؤهل لأن تحكمهم. وحتى اضمن امنك الشخصي وسلامتك من كل اذى قمت بما قمت به بالاضافة الى الهدف الثاني الا وهو حفظ هيبتك ووقارك كزعيم فلا يتاح لأي احد ان يتحدث معك او حتى يعرف اين تسكن"
    قال الأسد "لكنني الزعيم يا ايها الثعلب وعلي ان اعلم كل ما يجول في الغابة واذا اعتزلت اهل الغابة فكيف سأكون زعيمهم؟"
    رد الثعلب "هذا ليس عملك يا سيدي. لقد تغيرت الدنيا. انت عليك فقط انت تفكر في الأمور الكبرى لحماية هذه الغابة واستقرارها, واما تفاصيل ما يجري في الغابة فسأتكفل بها انا, وسأطلعك على اهم الاحداث التي تدور في الغابة وما الذي يشغل بال اهلها من احاديث".
    ايها الثعلب لست ادري هل انت تاخذني بحديثك هذا للعظمة ام للضياع لكني ساوافق على ما قلته حتى ارى ما هي النتائج وعلى ضوئها سأقرر ما الذي سيكون. اما الان فاصغ الي لقد ناديتك لاخبرك اني ارى فيك المخلص الوفي الذي يمكن ان اعتمد عليه ليكون نائبي"
    رد الثعلب وعلامات السرور بادية عليه" هذا شرف عظيم لي يا سيدي, ولكني اخشى ان يعتقد اهل الغابة اني قد قلت ما قلت لانال هذا المنصب"
    فرد الأسد على شكوك الثعلب بقوله"لا تخشى هذا لا عليك, انت موضع ثقتي وحين اعلن ذلك امام الملأ لن يشكك احد في اختياري لك"
    شكراً يا سيدي على هذه الثقة واني لأرجو ان اكون عند ثقتك بي وان اخدمكم كما ينبغي لمقامكم. ولكن يا سيدي ارجو منك ان تؤكد في حفل الاعلان عن هذا الخبر في الغد ان سياسة التشكيك غير مقبولة. وخصوصاً يا سيدي انك من اخترتني وقد يستغل بعض اعدائك عدم مقدرتهم على التشكيك بك شخصياً الى التشكيك بنائبك"
    فرد الأسد لا تقلق ايها الثعلب ساشدد في خطابي على هذا الأمر.
    اجتمع اهل الغابة في اليوم الثاني وكلهم فضول لمعرفة من وقع عليه الاختيار. ولما بدأ الاجتماع بالصيحة المعهودة للفيل صمت الجميع.
    قال الأسد "يا اهل الغابة لقد اجتمعنا اليوم هنا حتى نقرر من سيكون نائبي الذي سيتولى مهمة التواصل معكم والاستماع لهمومكم وقضاياكم ان نائبي هذا يمثلني انا شخصياً. لا اسمح لأي احد كان ان يقلل من شأنه, او يشكك في نزاهته, وكل من يحاول ان يطعن فيه من دون دليل قاطع سيكون عقابه الطرد من غابتنا وللأبد. اني اليوم اسمي الثعلب نائباً لي وارجو منكم ان ترحبوا به"
    تعالت الصيحات المعبرة عن الفرح رغم ان الكثير لم يعجبه هذا الحديث. الا انهم لم يملكوا الا الترحيب بالثعلب نائباً للأسد.
    وبعد ان غادر اهل الغابة المكان قال الثعلب للأسد الان يا سيدي حان الوقت لتذهب وتستريح في قصرك الجديد الذي جعلته مفاجأة لك.
    قصر؟ قالها الأسد مندهشاً.
    نعم يا سيدي قصر انت زعيمنا ويحق لك ان تملك قصراً ترتاح فيه كي تكون قادراً على ان تخطط وتفكر لخير هذه الغابة واهلها.
    واين يقع هذا القصر ايها النائب؟
    انه في مكان لا يخطر على بال احد يا سيدي. سر معي سأخذك اليه.
    سار الأسد مع الثعلب حتى شعر الأسد بالتعب وصاح بالثعلب "اين يقع هذا القصر لقد اقتربنا من حدود الغابة"؟
    "لقد اجبت على سؤالك يا سيدي انه على الحدود. مكان لا يخطر ببال احد ومكان لا يصل اليه الصيادين لوعورته"
    على الحدود هل انت مجنون؟
    ابدا يا سيدي لست بمجنون بل ان اختيار المكان تم بعناية ودقة حتى تكون في مأمن فالصيادين يعرفون الغابة جيداً ولا مجال ان نتحدث عن مكان امن وسط الغابة لان وسط الغابة هو المكان المعهود الذي يكون فيه الأسود عادة وهذه حقيقة لا تخفى على الصيادين.
    اه منك ايها الثعلب تفاجئني بحنكتك وذكائك مذ عرفتك عن قرب.
    رد الثعلب "هذا واجبي يا سيدي"




    _________________
    [i][b]
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    .
    سيعود مجدك يا عراق وكل لاجيء سيعود
    ويعود اطفالك يلعبون بالساحات بين الورود[u][b]
    مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking


      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء سبتمبر 20, 2017 7:14 pm